طباعة هذه الصفحة
السبت, 09 ماي 2020 05:26

تراجع الطلب بسبب "كورونا"...انخفاض تصدير الغاز الجزائري إلى إسبانيا بنسبة 50٪ مميز

كتب بواسطة :

كشفت شبكة "ABC Ciencia"، الإسبانية الإخبارية، أن الولايات المتحدة الأمريكية أصبحت المورد الرئيسي للغاز المسال لإسبانيا بسبب انخفاض أسعاره، وأن الغاز الطبيعي الذي يأتي عبر خطوط الأنابيب من الجزائر قد انخفض بنسبة 50٪ تقريبًا لأنه أكثر تكلفة بكثير.

وتستمر الولايات المتحدة في كونها أكبر مصدر للغاز الطبيعي المسال إلى إسبانيا، منذ وصول 8.004 جيجاوات / ساعة إلى مصانعها في مارس الماضي، وتبلغ 25.5٪ من الإجمالي، وتمثل زيادة بنسبة 63.5٪ مقارنة بالشهر نفسه من العام الماضي.وبلغ إجمالي الربع الأول 20.251 جيجاواط ساعة بزيادة 185.4٪. ويذكر أن يذكر أن أول شحنة غاز من الولايات المتحدة وصلت إلى مصنع Reganosa كان في جويلية 2016.

ويُنقل الغاز الطبيعي المسال في أوعية خاصة عند -160 درجة في حالة سائلة بحيث يأخذ مساحة أقل. وفي موانئ المنشأ، يتم تسييل الغازات عند المرور عبر معامل التسييل. بعد ذلك، يمر عبر محطات إعادة التحول، حيث يعود الغاز إلى حالته الطبيعية. وتماك إسبانيا، في الوقت الحالي، عديدا من محطات إعادة التحويل التي تصل إليها عشرات ناقلات الغاز من جميع أنحاء العالم.

وكانت روسيا ثاني أكبر مورد للغاز (LNG) في مارس بـ 5.348 GWh (جيجاوات ساعة) بما يعادل 17٪ من الإجمالي، تليها الجزائر بـ 5.013 GWh، أي 16٪ من إجمالي الغاز المستورد.

ويصل الغاز الطبيعي (NG) من الجزائر من خلال خطي أنابيب الغاز يربطان الحقلين بإسبانيا تحت مياه البحر الأبيض المتوسط، وقد سجل انخفاضًا بنسبة 50٪ تقريبًا لكون أسعاره حاليًا أكثر تكلفة بكثير من أسعار الغاز الطبيعي. ويخضع الغاز الذي يأتي عبر الأنابيب إلى عقود "الاستلام أو الدفع"، أي الاتفاقات طويلة الأجل التي يكون المشتري ملزمًا فيها بدفع ثمن الشحنات حتى لو لم يستهلكها. ونقلت الشبكة الإخبارية الإسبانية أن هذه العقود أصبحت الآن مشكلة خطرة لشركات شراء الغاز لأن الطلب العالمي قد انخفض بسبب جائحة "كورونا"، مما أثر في أسعار الغاز الطبيعي وتراجعت إلى مستويات منخفضة.

وتؤكد مصادر السوق أن هناك كثيرا من الغاز في الأسواق وبأسعار منخفضة للغاية. لهذا السبب، ستذهب شركات الطاقة إلى السوق "الفورية" (عقود يومية أو قصيرة الأجل جدًا)، وهذا لأن الأسعار أرخص كثيرًا. وأضافت المصادر نفسها: "هناك عشرات السفن في البحار تبحث عن ميناء لتفريغ الغاز".

وتعدَ الولايات المتحدة أكبر منتج ومصدر للنفط والغاز في العالم بفضل صناعة الغاز الصخري المزدهرة حتى الآن، والتي تقلصت بسبب فائض النفط والغاز في الأسواق الدولية لانهيار الطلب في الأشهر الأخيرة.

** رابط التقرير الأصلي: https://www.abc.es/economia/abci-eeuu-primer-suministrador-licuado-espana-bajos-precios-202005070202_noticia.html?ref=https%3A%2F%2Fwww.google.com%2F

قراءة 204 مرات آخر تعديل في السبت, 09 ماي 2020 15:23