الإثنين, 26 أكتوير 2020 17:02

من أنجح حملات المقاطعة في السنوات الأخيرة...ماكرون في ورطة مميز

كتب بواسطة :

فرنسا تمرَ بأسوإ فتراتها، وأحلك لحظاتها، منبوذة مذعورة، رئيسها السفيه المتعالي ورَطها في مواقف عدائية حاقدة على الإسلام، بإمعانه في التطاول على جناب الرسول، صلى الله عليه وسلم، والاستهزاء به، ودعم ماكرون علنا للرسوم المسيئة للرسول، بنبرة استعلائية متعجرفة، لكنه هوى ببلاده بموقفه المعادي هذا، وكبدها خسائر اقتصادية وتجارية معتبرة بسبب حملة المقاطعة الشعبية للمنتجات الفرنسية، وربما كانت الأشد والأنجح في السنوات الأخيرة.

وفي هذا السياق، أشار تقرير وكالة "رويترز" إلى مقاطعة 70 مؤسسة تجارية كويتية لمستحضرات التجميل الفرنسية، مما سيؤثر على صادرات فرنسا للكويت، والتي تتجاوز 800 مليون دولار، ووجه الرئيس التركي، رجب طيب أردوغان، نداء إلى شعبه، قائلا: "لا تشتروا المنتجات الفرنسية أبداً"، وهذا بعد يوم من دعوة فرنسا للتوقف عن مقاطعة بضائعها، وادَعى البيان أن قلة متطرفة تدعو للمقاطعة، ووجه رئيس وزراء باكستان، عمران خان، انتقادات قوية لماكرون، واتهمه بتشجيع العداء للإسلام وتعمد استفزاز المسلمين، لدفاعه عن نشر رسومات مسيئة للرسول.

ويُذكر أن حجم التبادل التجاري كبير ببن فرنسا وتركيا.. إذ تُعدَ تركيا أكبر سوق للصادرات الفرنسية في منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا، فقد بلغت صادرات فرنسا إلى الشرق الأوسط/شمال إفريقيا نحو 41 مليار دولار في عام 2019، أو ما يعادل 7.4% من إجمالي صادراتها، وأكبر سوق عربي لفرنسا، هي الجزائر، وأكبر أسواقها في المنطقة على التوالي (تركيا= 6.7 مليار دولار، الجزائر= 5.5 مليار دولار، المغرب= 5.5 مليار دولار، قطر= 4.3 مليار دولار، تونس= 3.7 مليار دولار، السعودية= 3.6 مليار دولار، الإمارات= 3.4 مليار دولار، مصر= 2.6 مليار دولار.

وعلى هذا، تلقى ماكرون صفعة قوية من الشعوب المسلحة بحملة المقاطعة المؤثرة، وبدأت الحملة تؤلم الشركات الفرنسية حتى اضطرت وزارة الخارجية لإصدار بيان تطلب فيه (تترجى) الدول الإسلامية بعدم مقاطعة البضائع الفرنسية. وقد حذّر قبل ربع قرن المفكر الأمريكي الراحل، هانتغنتون، من صراع الحضارات، والمواجهة مع الإسلام، ويقود اليوم ماكرون حملة شيطنة الإسلام بحجة حرية التعبير للتكسب، لكنه يواجه بحلة مقاطعة مؤثرة ومواقف شعبية غاضبة ومنتفضة.

قراءة 125 مرات آخر تعديل في الإثنين, 26 أكتوير 2020 18:42