تحليلات و تقارير

وقعت 19 شخصية سياسية ومثقفة بيانا تضمن قراءة للوضع الراهن للبلاد معتبرة أنه "لا يمكن تصور إجراء انتخابات حقيقية في هذه الأجواء"، يتقدمهم الدكتور طالب الإبراهيمي، والأستاذ علي يحي عبد النور والدكتور علي بن محمد ورئيس الحكومة السابق والخبير الاقتصادي، أحمد بن بيتور، المحامي عبد الغني بادي والناشط سيف الإسلام…
بقلم: عميرش نذير / الأستاذ المحاضر في القانون الدستوري لأن حكومة نور الدين بدوي تم تعيينها من قبل رئيس الجمهورية السابق عبد العزيز بوتفليقة قبل استقالته بأيام، وبالنظر إلى أن الوزير الأول لم يقدم مخطط عمل الحكومة إلى المجلس الشعبي الوطني للموافقة عليه بعد إجراء مناقشة عامة له، و تبعا…
بقلم: رضوان بوجمعة / كاتب وباحث جامعي أهم ما يمكن قوله اليوم في الجمعة ال 34، إن الأمة الجزائرية مُصرَة، وغير مستعدة، للتنازل عن مشروع بناء الجزائر الجديدة والتغيير الجذري لمنظومة الحكم التي غرست الفساد والاستبداد وزورت التاريخ، وكادت أن تعرض جغرافيا الدولة إلى مخاطر التفكيك والتفتيت بسبب سياسات فرق…
أثار مشروع "قانون المحروقات" غضبا عارما في الأوساط الشعبية، وتساءل بعض من لم تتضح بهم الرؤية والموقف عن سبب رفضه قانون العار، حتى من دون الاطلاع على تفاصيله، والقضية مبدئية، في المقال الأول، هذا دون الخوض في تفاصيل الاتفاق، وهذا لاعتبارات أساسية، لعل من أهمها: - شؤون الطاقة عموما وثروات…
نجيب بلحيمر / كاتب وصحفي سبعة أشهر من الثورة السلمية لم تكن كافية لتستوعب النخبة ما يجري, لا زال قادة الأحزاب يستعيرون خطابهم من العهد الذي انتهى يوم 22 فيفري, وما زال "المثقف الحكيم" و"الخبير المتزن" يقدم دروسا في البراغماتية والواقعية, يحلل شعارات المتظاهرين ليردها إلى جهات غير معروفة تمسك…
اعتقالات بالجملة في مسيرة الطلبة والتلاحم الجماهيري ليوم الثلاثاء الماضي، وبأعداد غير مسبوقة، ويبدو أن الضرب والهراوات هوا كل ما تملكه السلطة الفعلية لمواجهة المطالب الشعبية، ولا يزال العقل الأمني هو المسيطر على القرار ويتعامل مع حركة الرفض الشعبي بالمنطق الكارثي نفسه الذي ساد في العقود المتأخرة. الاعتداءات والتصعيد الأمني…
لا أدري لماذا يقودون الشعب إلى الانتخابات الرئاسية المفروضة بالسلاسل ومنطق القوة والقهر وإسكات الأصوات السياسية المعارضة واستهداف ناشطي الحراك، وهم من تصعيد إلى آخر،
حمروش" يرد على الذين تجمعوا أمام بيته لمطالبته بالترشح: "حتى وغدوا، راني منتخب رئيسا بهذه الطريقة وهذا الأسلوب..ما نقدر ندير والو..أنا ما نغلطيكش من اليوم.."..