تحليلات و تقارير

أنفقت قطر حوالي 45 مليار دولار على بناء مدينة "لوسيل" شمال الدوحة بدولة قطر، وهو مشروع ضخم، يضم مركزا حضريا، بكل مرافقه مع حوالي 250 ألف مسكن، وتضم مبانٍ سكنية وفنادق ومرافق رياضية وشبكة متطورة من وسائل النقل العام، وأرخبيلا صناعيا وملعب لوسيل الذي أُقيمت فيه المباراة النهائية لكأس العالم،…
ثمة ما يشير إلى أن السلطة تحنَ إلى الحضن الفرنسي، مجددا، بعد أزمة حقيقية بين باريس والجزائر لكنها عابرة، وقد ضاقت الخيارات بالنظام وشعر بعزلة، خاصة مع استحكام الجفاء والنفور ولغة التصعيد في ملف العلاقات مع المغرب، وقد سبَب هذا أزمة مع بعض دول الخليج صديقة المخزن وأقرب حلفائه، وربما…
يبدو أن السلطة تنأى بنفسها، شيئا فشيئا، عن روسيا، حليفها التاريخي والمورد الرئيسي للأسلحة، ربما أذعنوا، أخيرا، للضغوط الأمريكية في ملف العلاقات الروسية، وهذا تجنبا للعقوبات الأمريكية تحت غطاء تمويل الحرب الروسية على أوكرانيا وحفاظا على قبضتهم السلطوية، ويتضح هذا من إلغاء مناورة عسكرية مشتركة كان من المتوقع إجراؤها مع…
الثلاثاء, 20 ديسمبر 2022 07:32

أبعدُ رئاسة عن السياسة

كتبه
السلطة استغنت عن الطبقة السياسية، واعتمدت على القوة الفعلية، ولم تهتم بالسياسة ولا يعنيها أي سند سياسي أو توسيع قاعدة الحكم...هذه أبعد رئاسة عن السياسة، خلافا لسابقاتها...رأت في استرضاء قوة الحسم والتملق إليها أقصر طريق لكسب وُدَها وضمان استمرارها لعهدة ثانية، هذا منطق الحكم الحاليَ، يتنكر للسياسة، ولا يعيرها أي…
- البطل الحقيقي لهذا الحدث الرياضي العالمي هو قطر، فقد نجحت فعلا في دقة التنظيم وجماله وحسن الإدارة والاستقبال، ورفعت رأس العرب عاليا متجاوزة كثيرا من الصور النمطية...جعل كل هذا العرب وثقافتهم وملابسهم ونظافتهم أجمل في أعين العالم... - وقدمت قطر أنموذجا للنجاح الباهر الهادئ بعيدا عن الرعونة والصخب وسياسات…
يا من أقنعوك بأن المغرب الجار والعمق والامتداد والتاريخ عدو، وفرنسا العدو المحارب صانعة المآسي والكوارث في بلداننا، تستخدم سلاح صورة ابتهاج بعض قومنا بفريقهم، ترحيبا وتشجيعا، لاستمالة العقل والسخرية بالعيون المسمرة على الشاشة بلا وعي حيث يصب المستعمر دعايته الفجة وسمومه في لحظات غياب الوعي التي نمارسها كثيرا..وكأنهم هم…
الأحد, 11 ديسمبر 2022 17:48

"المكارثية" الجديدة

كتبه
لا ينقطع عجبي من مثقفي وسياسيي وعلماء وأئمة وعقول ونخبة هذا البلد يتفرجون على موجة العداء والكراهية والقطيعة الجنونية للأواصر والوشائج مع المغرب من دون أي نكير علني أو بيان جماعي إبراء للذمة وإعلان البراءة من هذا العبث...وقد غلب على كثير منهم الخوف أولا والضعف ثانيا...وهم يعلمون أن الذين صبوا…
حصيلة مأساة انتخابات 12/12 الرئاسية وما بعدها: بلد غارق في ظلمات الانحطاط، أبواب السجون مُشرَعة لكل ناصح ناقد مناضل حر صاحب رأي مُجاهر به...سياسات الغلق والخنق، اقتصاديا واجتماعيا وسياسيا، هي الغالبة المُتمكنة، على الأقل حتى الآن.. ليس ثمة ما نقوى به على التصدي للتحديات وجوائح المستقبل، فالغلق يهبط بالكرامة ويقتل…
لا شيء يتغير في هذا البلد...السياسة والاقتصاد جامدان...والوضع الاجتماعي والاقتصادي كله مرهون بأسعار الغاز والبترول... لا شيء يتقدم، ولا شيء يتغير، وإنما هي جوقة المطبلين والمادحين توهم ضحاياها بأن ثمة شيئا ما يتحرك، ولا يرى الناس أي أثر، هناك دعاية فجة مكثفة، لكن الحياة لا تستقيم بما يلقيه وعاظ البلاط…
- تميل المساهمات الأكاديمية المتعلقة بمفهوم القوة الناعمة وتنفيذها إلى التركيز على الدول الكبيرة، مثل الولايات المتحدة والدول الأوروبية وروسيا واليابان والصين، ومع ذلك، فقد فحصت دراسات عديدة أصول القوة الناعمة لقطر في العقد الماضي. وبينما ركزت بعض هذه المنشورات بشكل أكبر على التاريخ السياسي الحديث للبلاد، درس البعض الآخر…