تحليلات و تقارير

حصار أمني رهيب، اعتقالات مستمرة وتضييق خانق، خاصة في العاصمة، واستنفار في أكثر الولايات الثائرة.. السلطة في مواجهة الرفض الشعبي العارم لانتخاباتهم الكارثية، قلقة ومتوترة، تطارد الأحرار في الطرقات، وحتى في شوارع التظاهر، في بعض الحالات، كما في عنابة، وتوسعوا في اعتقال الطلبة والأساتذة هناك، في حراك الثلاثاء أمس. ما…
الجزائر ماضية في طريق "العسكرة"، الرئيس المُعيَن يعرف حدوده، خاضع ذليل، لا سلطة له فوق من نصبوه، طيَع، أتوا به، وفرضوه بتجنيد وتسخير الأجهزة والإعلام الموجه، والإدارة والضغط والإكراه وكسر المرشحين الآخرين، على الرغم من أنهم كلهم، من دون استثناء، ترشحوا بإيعاز، هذا أقل ما يُقال عن ترشيحهم، وكل هذا…
ما يحدث في محكمة "سيدي امحمد" من عروض مسرحية لا تستهوي كثيرين، ولا يعني الحراك الشعبي في شيء. محاولة عابثة لصرف الأنظار عن المعركة الحقيقية المصيرية، وشدَ الانتباه، وخداع الناس بمسرحية هزلية، وسوقهم سوقا إلى الانتخابات.. كل هذه المسرحية أُجَل موعدها، وخُطَط لها لإجرائها مع اقتراب موعد انتخاباتهم الرئاسية 12/12،…
وحدها السلطة تصدر الأحكام، تسفه وتقذف وتستعلي وتتفرعن، تحكم على الشعب الرافض بالخيانة، وحدها تستأثر بالقرار والحكم والأمر، وعلى الآخرين الانصياع، تذكرت هنا دراسة المفكر الفرنسي، ميشيل فوكو، عن الجنون، حيث خلص إلى حقيقة السلطة التي يستخدمها الأطباء النفسيون، باتهام الناس بالجنون والزج بهم في غياهب المصحات، باستخدام سلطتهم، وهم…
كثير من الدروس تتهاطل علينا هذه الأيام، يدور معظمها حول حرية الرأي، والديمقراطية، ونبذ العنف، أما المناسبة فهي تصاعد أشكال الرفض للانتخابات التي تسعى السلطة إلى فرضها. تشخيص الوضع القائم الآن يتلخص في سلطة بدأت في فبركة انتخابات من أجل تعيين رئيس من ضمن خمسة مرشحين لا تخفى صلتهم بالنظام…
فعلها الجزائريون في الخارج، في عواصم مهمة في العالم، لندن ونيويورك وباريس ومدريد، وفي قنصليات الجزائر في مدن فرنسية، واستعانت مصالح السفارة بالتعزيزات الأمنية لفرق الدرك الفرنسي، وهي التي تولت مراقبة والتثبت من وثائق الجزائريين الذين يقتربون من القنصلية العامة في باريس، لحمايتها من أبناء الجالية الجزائرية.. في قنصلية لندن…
الجزائر اليوم هي أكبر بلد أفريقي من حيث المساحة، لكن قبل 10 سنوات، فقط، كانت في المرتبة الثانية، مباشرة بعد "السودان الموحّد"، الذي انفصل إلى سودان شمالي وسودان جنوبي غنيّ بالنفط سنة 2011. ومنذ انفصال جنوب السودان عن شماله، شهد البلدان عدّة حروب بينهما، بالإضافة إلى نزاعات مسلّحة داخل كلّ…
في لقاء كيسنجر بالسادات في جانفي 1974، أحبَ كيسنجر أن يُطمئنه السادات بشأن الحاكم القادم بعده، قائلا: أمريكا تثق فيك، ولكن نريد أن نطمئن إلى من بعدك، فردَ السادات: جيل ثورة يوليو انتهى وما عاد له أثر، والرئيس الذي سيحكم بعدي سيكون من جيل أكتوبر (حرب أكتوبر 1973، ومنهم جاء…
"..كأنه موكب جنازة لا مسيرة تأييد.."، هكذا وصف أحد المتابعين لمسيرة الإكراه والغصب، اليوم، الذين أتوا بهم من هنا وهناك، بحافلات النقل المدرسي، وجمعوا معهم عشرات المراهقين، وعمال البلديات والمؤسسات العمومية والوزارات الحكومية، ترهيبا وإغراء، ليصنعوا بهم "مسيرة" بئيسة تعيسة، تحت شعار "لا للتدخل الأجنبي"، تأييدا للانتخابات، بمرافقة حراسة أمنية…
قبل أن يصوت البرلمان الأوروبي على قراره الصادر الخميس بخصوص الجزائر كان رئيس الأركان قد استبق الأمر بتصريحات أكد من خلالها أن الجزائر حرة مستقلة وسيدة في قرارها، ولا تقبل أي تدخلات أو إملاءات، وقد سارع كثير من السياسيين إلى التعبير عن رفضهم للتدخل الأجنبي، ولم يتخلف معارضو السلطة ومن…