قضايا

قال المفكر والباحث الفرنسي، إدغار موران، صاحب نظرية التعقيد، والفكر المركب، وقد عايش الحرب العالمية الثانية، يُعرف بتأييده للقضايا الإنسانية العادلة، إن أزمة "كورونا" تبين أن العولمة هي الاعتماد المتبادل دون تضامن. إذ أنتجت حركة العولمة بالتأكيد التوحيد التقني والاقتصادي للكوكب، لكنها لم تعزز التفاهم بين الشعوب. منذ بداية العولمة…
كل ما كان يقال عن أن الحياة البشرية لا تقدر بثمنـ ثبت في الأيام الأخيرة أنه كلام إنشائي لا يصمد على أرض الواقع .. نعم حياتك أنت أو حياة عزيز لديك لا تقدر بثمن بالنسبة لك أنت وحدك... أما حياة أي إنسان بصورة عامة فلها ثمن يمكن تقديره عند بقية…
إحدى أعقد مشكلات الفتوى في عصرنا هذا هو تمدد سلطة الدولة الحديثة لتتدخل في كل شيء، بما جعل كل شيء في حياتنا محكوما بقرار سياسي، ومنه هذه المسألة "مسألة إغلاق المساجد وتعطيل الجمع والجماعات". حتى الآن ليس لدي موقف من هذه الفتوى، أتفهم اختلاف الفقهاء فيها ودوافع كل منهم (مع…
تحدث الباحث والمفكر الفرنسي فرانسوا بورغا عن الطريقة التي ينظر بها الغرب إلى التيار الإسلامي السياسي، وكيف تُستخدم الحركات الإسلامية فزاعة لتحقيق انتصارات سياسية داخلية أو خارجية. وبعيدا عن أن تكون خارج اللعبة بسبب التحديات الجديدة للشباب العربي والقمع الذي تمارسه الأنظمة القائمة، فإن الحركات الإسلامية تظل أطرافا فاعلة أساسية…
"يجب ألا نقبل أبدًا أن قوانين الدين يمكن أن تكون أعلى من قوانين الجمهورية". بهذه الكلمات، التي أُلقيت في خطاب وُصف بـأنه "تاريخي" في مدينة "مولوز"، شرق فرنسا، في 18 فبراير الجاري، أطلق الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون إستراتيجية حكومته ضد ما يُسمَى "الإسلام السياسي"، قائلا: "إن الانفصالية الإسلامية تتعارض مع…
ثمة إحساس، في الغرب إجمالا، بتقهقر مكانة الثقافة والفكر الفرنسيين ومكانة فرنسا عامّة، مقارنة بما كانت عليه الأمور في العقود التي تلت مباشرة نهاية الحرب العالمية الثانية، حيث كانت أسماء مفكري فرنسا وفلاسفتها وأدبائها، من أمثال ريمون آرون والبير كامو وجون بول سارتر وكُثر غيرهم، بارزة ومؤثرة في عالم المعرفة.…
"دولة مدنية وليست عسكرية"..شعار التواقين لسلطة مدنية منتخبة، هو نهج دولة المدينة التي أقامها النبي، صلى الله عليه وسلم، وحرص فيها على امتلاك كل ما يمكن من سنن المدنية الراقية ..دولة لا وصاية فيها لسلطة العسكر على الحاكم والشعب..سلطة مدنية ليست واجهة لحكم المتغلب وراء الستار..سلطة منتخبة تخضع فيها كل…
ممَا كتبه، أمس، الحقود العميل المتصهين الصحفي "محمد سيفاوي"، المقيم في باريس: "يجب أن تكون المجتمعات الإسلامية قادرة على علمنة الإسلام، ومن وجهة النظر اللاهوتية إبعاد الحرفية والسلفية، والإلغاء الصريح أو الضمني، عن طريق التفسير السياقي، آيات من القرآن الكريم، والتي عفا عليها الزمن تمامًا اليوم....يجب أن يخرج الإسلام من…
قرأت ما كتبه الأستاذ الباحث نوري دريس" عن كتاب "القومية العربية الراديكالية والإسلام السياسي: إفرازان متناقضان للحداثة"..لمؤلفه الباحث الاجتماعي "لهواري عدي"، وثمة ما يستحق الاهتمام والنظر فيما كتبه، لكن ما استوقفني أكثر كلامه عما أسماه "الإسلام السياسي"..وللأسف، لا يخلو طرحه من تشوهات حشو وتكديس للمصطلحات ورصف للكلمات، وانسياق من غير…
"جريمة" المستشرق "دوسلان" (مرفق صورته) في الترجمة المحرفة لمقدمة ابن خلدون، وقدم، بهذا، للاستعمار الفرنسية خدمة عظيمة في سياسة التفريق على أساس "العرق":كثير من المفاهيم والمصطلحات المُتداولة، حاليا، من اختراع الاستعمار والاستشراق، ولعل من أهمها "العرق"، وهي الورقة الحارقة التي أشعلوا بها بلادا مستهدفة.. وهنا، نستحضر ترجمة المستشرق "وليام ماك…