السبت, 02 جانفي 2021 17:53

الوباء السياسي مثل الوباء البيولوجي! مميز

كتب بواسطة : د.محمد عقبة القاسمي / طبيب وكاتب

كلما كانت المنظومة بصحة جيدة، تقوَت مناعتها ضد فيروس الرداءة والسطحية والشعبوية والفساد والوصاية وتوظيف العدالة والحجر على الرأي المخالف. أعينوا صحة المنظومة بدواء النقد الجاد والمعارضة الموضوعية والنضال السلمي وشجاعة الرأي وصلابة الموقف وقوة الصدع بالحق.

سيذهب وباء "كورونا" عاجلا بحول الله، وسيبقى تحدي الشفاء من وباء سياسي واجتماعي على عاتقنا جميعا، فلنكن إذن جزءا من العلاج لا عاملا في بقاء الوباء بدعوى (جزائر مريضة جدا) خير من (جزائر قد تموت)..فالحرية هواء نقي لا يقتل إنما يشفي ويحيي.

لا تخشوا من الدواء على مرارته، بل اخشوا من مرض مزمن هزل جسم الدولة على تحمله. لا تخطئوا الدواء، فالطب الشافي يداوي أصل المرض لا أعراضه. كل عام وجزائرنا الحبيبة بخير، وكل الجزائريين. اللهم فك أسر المعتقلين وأرجعهم إلى ذويهم عاجلا غير آجل. فلا نامت أعين الجبناء!

قراءة 507 مرات آخر تعديل في السبت, 02 جانفي 2021 18:12