الأربعاء, 15 ديسمبر 2021 10:19

"مواطنون ضد الانقلاب"...تجربة تونسية مُلهمة مميز

كتب بواسطة :

تجربة حركة "مبادرة مواطنون ضد الانقلاب" في تونس تستحق التقدير والاهتمام..كسروا بها جدار الصمت وتحدوا طغيان الرئيس "سعيَد" وحكم الفرد الكارثي..يمكننا الاستفادة من هذه التجارب الرائدة لكسر الجمود السياسي وتنويع أدوات الضغط ومسارات التدافع السياسي..الافتقار إلى الإبداع والتنويع وروح المبادرة والمسؤولية يغري السلطة الفعلية بالتمادي وفرض الأمر الواقع..العقل التوليدي لا يتوقف عند تجربة بعينها، وإنما دائم التفكير وتوليد المُمكنات..

مُهم جدا التحرك حقيقة لا ادعاء ولا إيهاما ليس لملء فراغ سياسي رهيب، بل لما تقتضيه المبادئ والقيم السياسية التي نتمسك بها، وهي الحليف الأكبر لكل مناضر حر شريف، من بحث عن أرضية سياسية مشتركة وقنوات ومسارات لترجمتها على أرض الواقع، فتجمعنا المبادئ والقيم أكثر من اعتبارات أخرى، والسكون خمول والصمت جبن والانسحاب مذلة ومهانة..أي تحرك شعبي وأي تجربة نهوض إن لم تُترجم لقوة سياسية أو مبادرات مناهضة للتسلط والحكم الجبري والقهري لا يمكنها الاستمرار في العالم الافتراضي وحالة احتقان كامنة وانحباسها في غضب يغلي في الصدور لكن لا أثر له في واقع الناس...

نعم، تفتقر حركة التغيير إلى قيادات راجحة العقل مؤثرة بخطاب متزن ورؤية مستوعبة للظروف، لكن ما العمل؟ هل ننتظر خروج مهدي السياسة؟ الانتظار السلبي إيغال في الجمود والسلبية..ليس أمامنا خيار سوى التحرك السياسي الواعي في مبادرات، وتعدد الواجهات السياسية مهمَ استيعابا للتنوع وكسرا للجمود المفروض والمحبذ سلطويا...

ليس شرط التدبير السياسي لمناهضة حكم التسلط وإدارة الصراع أن تتحقق كل الشروط اللازمة للتحرك والمبادرة، ولا ادعاء الصوابية السياسية، بل يمكن البحث عن أرضية سياسية مشتركة بالممكن المتاح والاتفاق على الحد الأدنى والضروري مع التمايز في تشخيص الأزمة وإدراك عميق لطبيعة الصراع والرؤية التغييرية...وبناء المشترك الديمقراطي هو أحد أكبر المعارك السياسية التي نخوضها لوضع اللبنة الأولى في مشروع دولة الحريات المنشودة، ليس هذا شرطه الهدم والإسقاط وإنما الانتقال السياسي التدريجي للحكم، ولكن دونه كسر للجمود وتحرك سياسي منظم لإبقاء مسألة التغيير حية يقظة وجعلها قضية رأي عام وأرضية سياسية مشتركة وجبهة وطنية واسعة مناهضة لحكم الفرد والتسلط..

قراءة 149 مرات آخر تعديل في الأربعاء, 15 ديسمبر 2021 11:05