الرأي

ليس ثمة أي أفق اقتصادي، ومن ينتظر حلا منهم كمن ينتظر خروج المهدي من السرداب، ماضون إلى التفسخ وغارقون في الفوضى والتخبط.. لا يمكنهم الاهتداء لأي حلول اقتصادية ناجعة، لأن أصل البلاء سياسي، فالحكم الحاليَ والذي يستعد للانقضاض عليه كلاهما أعجز وأفشل من الآخر، هرم النظام وشاخ وأصبح عبئا على…
البلد يُدار بالقرارات والعقول والأجهزة الأمنية، المناطق والأحياء والطرقات تغرق في السيول، وربما القادم في هذا أسوأ، والسلطة مُغيبة تماما عن واع الناس وأحوالهم..كل العقل الأمني مُستنفر لقطع الطريق على أي تحرك شعبي سلمي، دفعا لأيَ استئناف لحركة الشعب التغييرية، ليس ثمة عالم خارج صراعات وحروب الداخل السلطوي، العقل مشدود…
سقط عليهم "العدو" كما لو أنه هديَة من السماء، أو أخرجه متربص أو مجنون من السرداب، لا يدرون بما يشغلون الناس، أعيتهم الحيلة، والوعي كان ولم يزل عصيا على الكسر..فجأة، أصبحت لديهم أيديولوجيا ومضمون لحكمهم، جبهات ونزوات ومعارك "دونكيشوتية"، وفجأة، ينجحون في تمييز أنفسهم عن السابق وربما اللاحق. فجأة، أصبحوا…
يرتبط مصطلح النخبة في التفكير السياسي والاجتماعي المستقبلي بالتأثير، لهذا إذا أطلق هذا المصطلح (النخبة) في التداول الاجتماعي العام انصرف ضرورة إلى التأثير، ويفسّره أنّ النخبة في الاستعمال الغربي العام تتداول بمعنى أقوى المجموعات البشرية المؤثّرة في المجتمع، وهذا ما يمنحها مكانة متميّزة ، فيكون المنتسب إليها حقا وصدقا من…
يقف الحقوقي والسياسي د.منصف المرزوقي شامخا كالطود الأشم ما انحنى لظالم ولا تحالف مع الاستبداد، في يوم من الأيام، واجه دكتاتورية بن علي وقبله بورقيبة، وهو اليوم يتحدى طغيان قيس سعيد وغطرسته وانفصامه وعقده... حكم تونس مدة ثلاث سنوات ولم يغيره كرسي السلطة ولا أذهب عقله، كما يفعل بكثيرين، ولا…
جعل الله الفاتح من نوفمبر 1954م (الموافق 05 من ربيع الأول 1374ه) يوما من أيام الله الخالدة، كانت هذه الثورة المجيدة مرحلة فارزة في تاريخ الجزائر، بثّ الله في الضمير الجمعي اليقين بالانتصار على الاستدمار الفرنسي الغاشم، فامتلأت قلوب  أفراد شعبنا الأبيّ بالثقة  بقدراتهم واستعداداتهم ففعّلوها، بعد الثقة بنصر الله،…
كثيرا ما يجنح التيار العلماني إلى سياسته المفضلة في التحالف مع العسكر، وهذه المرة في السودان، طمعا في التمكين لمشروعهم خارج الإرادة الشعبية، ويُستعمل هذا التيار لتبرير الانقلاب وتسويق الثورة المضادة في الخارج، كما تُستخدم "فزاعة" الإسلاميين والزحف الأخضر لإجهاض أي تحول أو تجربة ديمقراطية أو قطع الطريق على أي…
أن تكون وطنيا في هذه الأيام اللاهبة يعني، بمنظور السلطة، أن توالي الحكم في كل سياساته وتقلباته وتخبطاته، لا تحيد عنها برأي معارض ولا بموقف مخالف، فلا سبيل لأي اعتراض على النظام اليوم، أنت مجرم إن كان لك رأي مغاير لسياسات الحكم، كأنما الوطن هو السلطة..والويل لمن خطَأ السلطة ولم…
يفزع كثير من الناس في فترات الأزمات التي تتخبّط فيها الدول إلى الضرب على وتر استعادة الشعب إلى الإسهام في تقرير مستقبل الدولة، مما يدلّ على أنّ الشعب هو ضمير الدولة، وللدولة ضمير بقدر ما تملك حقا وصدقًا من سند شعبي، فإن كانت اختياراتها مبنية على عُشُرِ الشعب فهي تعيش…
الأحد, 17 أكتوير 2021 13:57

كسر الجمود السياسي

كتبه
يبدو القادم قاتما مجهولا مُظلما، الغلق يطارد حركة التغيير، حتى الهامش ما عاد مُتاحا، السلطة مرعوبة تواجه نفسها وهي منقسمة تحاول ترميم النظام المتصدع، لكن الصدع عصيَ على الرأب، على الأقل حتى الآن، والتصلب مُستحكم، وفوضى الأجهزة والقرارات وتضارب المصالح والولاءات كل هذا وغيره ينخر كيان السلطة وجهاز الدولة، الدولة…