الرأي

هكذا قرر ماكرون ومُلهموه: من لم يكتشفوه لا وجود له قبلهم. وهكذا اكتشفونا تماما مثل اكتشافهم للكهرباء والجاذبية!! وفي النهاية يفسرون التاريخ على ضوء كتابتهم له، ولا يحق لنا أن نفسره ولا أن نفهمه، ولا أن ندخل تعبيراتنا وتوصيفاتنا إليه ولو كنا نتحدث عن أنفسنا وتاريخنا، فهم الأحق بإطلاق الألقاب…
حياتنا كلها سنقضيها مع حكاية "الإرهاب" وفزاعة "المؤامرة"، في التسعينيات كانت عنوان حرب قذرة، وبعد فترة نهب ونهش، رجعنا إلى أصل الحكاية مجددا، يعني كل شيء مؤجل: الحريات والانفتاح والنهضة واليقظة والتنمية..إلى أن يقضوا على "العدو الشبح"!! وكل محاولاتهم لمواجهة الأزمات "بُصاق أعمى": تحفر في مكان وتبصق في مكان آخر…
اليوم، يوم شعب تونس، له ما بعده، استجابت الجماهير لدعوات النزول إلى الشارع في 26 سبتمبر، تدفقت الحافلات والمواكب والسيارات من مناطق الداخل والساحل باتجاه العاصمة وساحة الثورة، لوضع حد لجنون الرئيس "سعيد" وتضخمه وتماديه في غيه وطغيانه وتفرده، فهل انقلاب "سعيد" إلى زوال؟ وكانت الجماهير في الموعد رفضا للانقلاب…
السبت, 18 سبتمبر 2021 06:30

الفرح بالهروب من الوطن!!

كتبه
تفاجأت وأنا أرى شبابا بعد صلاة الصبح في قرية ساحلية صغيرة شرق العاصمة، يحتفلون بالمفرقعات والأهازيج و"الفيميجان" في ساعة مبكرة من فجر اليوم، سألت صديقي المهندس المعماري ابن القرية: ما سبب كل هذا الفرح والاحتفال في هذه الساعة المبكرة؟ فأجابني مبتسما: "الشباب يحتفلون بوصول أصدقائهم الحراقة إلى الشواطئ الإسبانية، فبعض…
خسر حزب العدالة والتنمية المغربي 90٪ من نوابه في الانتخابات التشريعية، انخفض من 125 مقعدا في المجلس المنتهية ولايته إلى 13 مقعدا، واستغلت الأحزاب الأخرى خيبة أمل الناخبين لإقناع الفئات المسحوقة اجتماعيا من سكان الريف، وقلة من سكان المدن الذين اختاروا التصويت، وكانت الصفعة نفسها في الانتخابات الإقليمية والبلدية التي…
هكذا يكرر وزير الخارجية الأسبق، لخضر الإبراهيمي، مقولة القاتل المحتل الغازي (خرج الأمريكيون من أفغانستان كما خرجت فرنسا من الجزائر)، في عبث فج وصارخ بالمصطلحات والألفاظ، وإن حشدا من الألفاظ والمعاني والانطباعات تُرسل في البدء قصدا، ثم تصبح عادة ثقافية توجه إلى عقل المهزوم فتشل قواه، وتوحي له دائما بضعف…
لا تزال ارتدادات الحدث التاريخي (الانسحاب الأمريكي من أفغانستان) تتحول إلى موجات من الحذر والتساؤل والذهول العالمي. فإذا كان مهندس الحدث، رئيس أمريكا الحالي لا يزال يعاني من الارتباك في الآراء و الأخبار كما يؤكده في تصريحاته قبل و بعد الحدث، فقد أعلن خصمه ترامب بأن التاريخ سيحتفظ بهذا الحدث…
كثر الحديث عن مسألة "الأمازيغية" منذ الجريمة البشعة للمغدور به "جمال بن اسماعيل"، من دبروا الجريمة ألهبوا المشاعر ونفخوا في رماد العنصريات والعصبيات..وجرَونا إلى الجدل حول الهوية في الوقت الذي يريدون، وتحمس فريقان: فريق أراد حسم القضية على وفق منظوره متمحورا حول الذات وانطلق من اختزال نظري لمسألة الهوية، وفريق…
العقل القرويّ صغير وينتقم انتقاما صغيرا لأشياء صغيرة، يفكر بعقل الدائرة الضيقة، يجيد الكيد ولا يجيد الإستراتيجية. والمجموعات المقهورة بهذا العقل لا تملك ولا تنفذ ولا تخطط لإستراتيجية لأنها تعاني من أثر العقل الضيق المحدود. العقل الضيق يعاند ويكابر جدا، ولكنه يستسلم للأوهام ويخضع للتوجيه والوصاية، فهو ضيق الأفق ومحدود…
مُنع البروفسور سليم بن خدة من النشر والتعليق، اليوم، من طرف إدارة "فايسبوك"، والغريب في الأمر أن الفيديوهات الصادمة للجريمة النكراء صالت وجالت وطارت كل مطار رغم أن الخوارزميات مثل هذه المنشورات ويُحظر أصحابها. والأستاذ سليم من عقلاء هذا البلد ، لا يكاد يغيب عن أي نازلة حلت، يجنح دائما إلى…