الرأي

"لي ما عجبوش الحال يبدل البلاد"، هذا هو التطور الطبيعي لمقولة " ينعلبو لي ما يحبناش" التي نطق بها عمارة بن يونس، نزيل سجن الحراش، في تجمع انتخابي للعهدة الرابعة يشبه تماما التجمع الذي نشطه وزير للترويج لمشروع "الدستور"، وبينهما كانت عبارة "الجزائر ليست بحاجة إلى هؤلاء البشر" التي لوح…
مدافعة الاستبداد لمحاولات الإصلاح، وإنْ كانت لطيفة، عمليه سننية، وليست غريبة، وإن كانت تستهجنها النفوس الأبيّة،  لهذا ينتظر تنويع الأساليب، وينتظر منه عدم المواجهة في بعض محطات التدافع، وليس منتظرا منه الاستسلام على الإطلاق، بل هو ثبات على مسلكه متحمّل لأعباء التدافع مع قوى الخير والإصلاح. الحراك بوصف وعيا بالقدرة على…
ليس الحوار اختيارا موسميا، تفرضه الرغبة في فك الحصار عن النفس أو عن نظام الحكم، وخاصة إذا شعرت السلطة بالتضييق الشعبي الحقيقي، أو شعرت بإهمال المجتمع لاختياراتها وجملة ادّعاءاتها، ومما يزيد في عزلتها لنفسها بنفسها، استفرادها بتقرير مصير الوطن في ظل ظروف دولية ومحلية حرجة، تفرض تكاتف المجموعة الوطنية والتفافها…
الزمن الثوري ليس خطا ثابتا لا اعوجاج فيه ولا تعرَج، واليقظة في حالة استنفار دائم، لأنها مُحاربة والسهام تنهال عليها من دون انقطاع، والطاقة تُختزن، والمعركة مستمرة، وليس لها مسار واحد تنغلق عليه، ومن أبطأ به وعيه لم يسرع به اندفاعه، ومن استعجل الحسم ربما تحمل ما لا يطيق.. ليس…
الأحد, 18 أكتوير 2020 05:06

وهمُ التفاوض

كتبه
تابعت جزءا من النقاش الذي دار حول مشاركة وجوه معروفة في الحراك في ندوة نظمها ما يسمى تكتل المسار الجديد بقصر المعارض وهي الثانية بعد تلك التي نظمت في فندق الجزائر (سان جورج سابقا)، وأعتقد أن أهم ما في الأمر على الإطلاق هو واقعية من شاركوا وعلمهم بأن الأحزاب التي…
قدّمت الدولة فرنسا -في كلّ مراحلها الحديثة والمعاصرة- والمعجبون بها أوضح مثال على التعامل المزاجي مع المعاني الراقية، وصلت بهم تلوين المعاني الكبيرة بالألوان التي يريدها هؤلاء (فرنسا والمعجبون بها)، وقد وُفِّقَ الأستاذ الفضيل الورثلاني (رحمه الله) في اختيار عنوان رئيسي لمقاله ألحق به عنوانا فرعيا دالا، فكان العنوان الرئيس…
وسائل الاحتجاج في زمن الحراك الشعبي تقدمت بطريقة رائعة ومؤثرة، وأعطت للفرد وسائل للتغير وقوة ما كان يملكها من قبل..ومن أهم مميزات الإعلام الجديد (وسائل التواصل الاجتماعي) أنه قليل التكلفة مقارنة بما يكلفه الإعلام الآخر، وديمقراطي، واسع الجمهور، وغير طبقي، يخترق المناطق والحدود والعقول.. وهذا الإعلام الجديد يجعلك تهتم بما…
أكبر انتصار للحراك هو في معركة الوعي، فاسترجاع الوعي السياسي لدى الشعب، وخاصة الشباب، يُعتبر أهم مكاسب الثورة الشعبية السلمية، التي كانت بمثابة ورشة مفتوحة للتكوين السياسي الشعبي، فأصبحت السلطة عاجزة عن "التدليس السياسي" أو "التسميم السياسي"، كما يسميه البعض، رغم محاولتها المستمرة، عبر قنواتها، زعزعة قناعات المجتمع بما يخص…
ما قلته منذ أشهر، وأكرره اليوم، ليست مشكلتنا اليوم في صياغة النصوص ولا في تغيير الدساتير ولا في تنظيم الانتخابات ولا في صياغة الحلول، ولكن في غياب الإرادة السياسية الجادة والحقيقية لدى صناع القرار للتنازل التدريجي عن الحكم لصالح الشرعية الشعبية، والتمكين لانتقال حقيقي لا وهمي ولا مزيف للحكم. لا…
الاستبداد أحادية لا تقبل الرأي المخالف، وإذا هيمن الاستبداد على وطن وحكمه، يصوّر للشعب أنّه هو الوطن، فلا رأي غير رأيه، ولا تصوّر غير تصوّره، فيشيع معجما سياسيا واجتماعيا معبّرا عن أحاديته، ورفضه شريكا في الرأي، أما الرأي المخالف فهو مؤثّم مجرّم يعرّض من تبناه للتحرش وتسليط التهم الكيدية. هذا…