الأحد, 03 ماي 2020 15:46

بعد بداية صعبة وتحقيق اكتفاء ذاتي.. المغرب يصدر الأقنعة الواقية من فيروس "كورونا" إلى أوروبا مميز

كتب بواسطة :

نقلت صحيفة "لو موند" الفرنسية أن 34 مصنعًا في المملكة المغربية، بالإضافة إلى الشركات التابعة للشركات الفرنسية في المغرب، أنتجت كميات كبيرة من الأقنعة الواقية من فيروس "كورونا" منذ 7 أبريل. المبادرة كانت فخر المغاربة وإعجاب السياسيين حول العالم. وقد شرع المغرب منذ مارس في تصنيع أقنعة مغربية 100٪ لعامة الناس، وتباع بسعر 0.07 يورو للوحدة.

وبفضل المنح المقدمة من صندوق الطوارئ الخاص الذي تعهدت به السلطة والتبرعات، حُول 17 مصنعًا محليًا للنسيج لإنتاج وحدات من مواد غير منسوجة. وهذا الإنجاز الذي مكن المغرب من جعل ارتداء القناع إلزاميًا منذ 7 أبريل.

ولكن، منذ الأيام الأولى، شابت العملية الجميلة صعوبات وعيوب، من المضاربة، والاحتيال، ونقص الجودة، والضغط من الشركات المصنعة... وانتشرت الشائعات حول اختفاء الأقنعة لعامة الناس، مما أثار الارتباك.

وكان على المغاربة الانتظار حتى نهاية شهر أبريل لوضع حد لعملية البحث عن الأقنعة، التي تُباع الآن حصريًا في الصيدليات. وينتج المغرب اليوم 7 ملايين قناعا يوميًا، وحققوا بهذا اكتفاء ذاتيا، بل وفائضا. وهم مكتفون، الآن، ذاتيا، وحتى لديهم فائض. ولتجنب المزيد من الانزلاق، شددت السلطات تدابير الرقابة داخل المصانع، ويُعاقب بشدة على تسويق الأقنعة خارج الدائرة التي تحددها الوزارة. ويُصدَر المفرب، اليوم، 5 من 34 شركة التي تنتج الأقنعة الواقية في المغرب نصف إنتاجها إلى أوروبا، ولدى المغرب طلبات عديدة من دول أجنبية، وقد يسمحون لمزيد من الشركات بالتصدير في غضون أسابيع قليلة.

قراءة 436 مرات آخر تعديل في الأحد, 03 ماي 2020 15:57