الحراك

لا يوجد في الطبقة السياسية الحزبية، اليوم، قائد مؤثر..أكثرهم يتحرك بإيعاز أو عندما تتاح له الفرصة؟ لا يسار ولا يمين... أحزاب فاخرة من الماضي تحولت إلى هياكل فارغة، وليس ثمة زعيم بمقدوره بث الروح فيها. وكثير منهم يتحدث الديمقراطية بطلاقة، ولكنه يدير حزبه بيد من حديد...كأن البلد تحول إلى مقبرة…
غاصت قدماه في الرمال، ما كان يعرفه إلا قلة، ما اهتم يوما ببريق الإعلام ولا بسحر الأضواء، تعرفه الصحراء برمالها ووهجها وأشعتها الحارقة، لم يستوحش بالقلة ولا علق نضاله بالجموع، عدالة قضيته تكفيه وصدق توجهه أغناه..هذه قصة الناشط الحر الأصيل "أحمد سيدي موسى" من مدينة "تميمون" ورفيقه في الحراك "ياسر…
مع فرض الحجر الصحي في أكثر ولايات الوطن تقريبا بسبب انتشار فيروس كورونا، تعالت الأصوات المنادية بإطلاق سراح السجناء خوفا من تفشي العدوى، وأطلقت السلطات مجموعات منهم، لكن بالنسبة لمن بقوا في السجون فالوضع قاس، وعديد منهم سجناء حراك ورأي وسياسة، وعشرات منهم يقبعون في السجن منذ التسعينيات. وبسبب الجائحة،…
الخميس, 02 جويلية 2020 21:56

"تهدئة" أم "إفراج مؤقت" وكفى

كتبه
تضاربت قراءات المتابعبين والمحللين حول ما سبق للسلطة أن ألمحت إليه عبر مقربيها بقرب إطلاق سراح ناشطين سياسيين اعتقلوا بسبب الحراك، ربما بمناسبة ذكرى الاستقلال.. مال بعض المحللين إلى النظر إليها بعين التهدئة ومحاولة التخفيف من الاحتقان، خاصة أن السلطة غارقة في تعقيدات الوضع وفقدت السيطرة، تقريبا، على الموجة الثانية…
ولَدت عقودا من الاستبداد نمطا فظا من العسكرة وتقديسا مفرطًا للقوة والشرطة المناهضة للحركة الرفض الشعبي، بما يكرس الحكم المطلق وسياسات القمع الأمني..ولهذا تجد العقل الأمني مشدودا إلى هاجس "السيطرة على ساحة المعركة"، كأنما البلد يخوض حربا شرسة، ولكنه وصف دقيق لسياسات قمع وإجهاض كل حركة احتجاج شعبية رافضة لحكم…
بعد زيارة المحامي الأستاذ لعسكر عبد الرحمن للمناضل السياسي عبد الله بن نعوم وقد نُقل إلى سجن بوهران، يؤكد سوء حالته الصحية، وأكد أن الظروف الصحية للناشط الأسير عبد الله بن نعوم غير لائقة لحساسية وضعه، وأن السجن يفتقر إلى عيادة يمكن فيها استيعاب هذا النوع من الحالات، بل تُرك…
لن يجد ترامب نفسه وحيدا يستأثر بالقرار ويتغطرس، بل سلطات مضادة مقاومة لجنونه وعنصريته، وهذه إحدى ميزات النظام الديمقراطي، ألا تنفرد جهة بالقرار، وأن ليس ثمة تسليم مطلق ولا خضوع مُغر بالطغيان، والسلطة موزعة بين مؤسسات حتى لا يكون ثمة تضخم وتفرد وصنمية... ولهذا، لا نبالغ في تتبع مساوئ الديمقراطية..عيوبها…
ليس سهلا على الأحرار، اليوم، ما تعرض له الناشط الحراكي "محمد العمري"، فاكهة المجالس الهاش الباش البسيط الطيب، لا تغادره الابتسامة ولا يغيب عن أي وقفة...أودع اليوم الحبس المؤقت في الحراش مع تأجيل محاكمته إلى الخميس القادم، 04 جوان 2020.، وفي اليوم نفسه، سيق إلى السجن نفسه الناشطان رضا وإسماعيل…
الثلاثاء, 19 ماي 2020 18:37

"العهد الظلامي الجديد"

كتبه
من أبشع وجوه الاستبداد وعار الشيوعيين ما توصلوا له من عقوبة أسموها: "الجنحة الكلامية"، والتي تنص على: "إن أي شخص يقوم بإهانة أو مهاجمة نظام الدولة كلاميا، أو كتابيا، أو تصويريا، سيعاقب بالسجن لمدة تصل إلى خمس سنوات"، كان هذا في الزمن الشيوعي البائد، لكن أحياها "العهد الظلامي الجديد" عندنا،…
كان أهالي الريف والأطراف سباقين بالنزول إلى الشارع والاحتجاج ضد ما عانوه من ظلم وتهميش. ومنذ بداية الحراك الشعبي في فبرار العام الماضي، لم تكن لافتة مشاركة الريف والأطراف النائية في الحراك فحسب، بل أشعلت تلك المناطق حركة الغضب والرفض قبل العاصمة. ونافست المركز وكأنها تريد قلب المعادلة الاقتصادية والاجتماعية…